المحكمة الرياضية الفلسطينية تستكمل لقاءاتها في محافظة القدس

المحكمة الرياضية الفلسطينية تستكمل لقاءاتها في محافظة القدس

القدس/ إعلام المجلس الأعلى للشباب والرياضة: استكملت المحكمة الرياضية الفلسطينية، أمس، في بلدة العيزرية، سلسلة ورش العمل التي تعقدها في محافظات الوطن، بحضور ثماني أندية رياضية، للتعريف بها وطريقة عملها بحيث تستفيد منها الاتحادات والأندية واللاعبين في حل الخلافات الرياضية.

وافتتح الورشة مدير عام المجلس الأعلى فرع الوسط، معتصم أبو غربية، واستهل اللقاء مرحبا بالحضور، ونقل تحيات اللواء جبريل الرجوب رئيس المجلس، والأمين العام، عصام القدومي. وذكر أن المجلس يسعى دائما إلى تطوير الرياضة وبنيتها التحتية وأضاف: إن المجلس بإنشائه للمحكمة الرياضية التي افتتحت رسميا خلال شهر تموز الماضي قد خطى خطوة مثالية وتسبق دولا كثيرة متطورة رياضيا.

وأوصى بإدراج المحكمة ضمن الأنظمة الداخلية للأندية الرياضية. وحاضر بالممثلين عن الأندية الدكتور محمود أبو صوي، مطلعا الحضور على الدور التحكيمي أو القضائي أو الوساطة، للمحكمة في حل النزاعات والخلافات الرياضية والتي تحدث بين اللاعبين والأندية والاتحادات واللجنة الأولمبية. وعرض أبو صوي للحضور المواضيع التي تختص بها المحكمة المواضيع والإجراءات التي تعتبر من خارج اختصاصها أو النظر في القرارات ودورها، واطلع الحضور على سلسلة الإجراءات والمواعيد التي يجب استيفاؤها للوصول إلى المحكمة.

وتم فتح باب النقاش مع الحضور والإجابة على كافة استفساراتهم من قبل المساعد القانوني لرئيس المحكمة، نوران طه والمدرب ابو صوي.

شارك: